إطلاق ملتقى هشام الهاشمي السنوي

أعلن المجلس الإستشاري العراقي إطلاق ملتقى سنوي للبحوث والدراسات بأسم الباحث الراحل الدكتور هشام الهاشمي.
وقال فرهاد علاء الدين رئيس المجلس أن الملتقى يأتي تخليدا لذكرى رحيل عضو المجلس هشام الهاشمي الذي أغتيل على أيدي مسلحين مجهولين أمام منزله وسط العاصمة بغداد ليلة السادس من تموز الجاري.
وأوضح أن الملتقى الذي من المقرر أن يستمر ليومين بالتزامن مع ذكرى الحادث الذي أودى بحياته في السادس من تموز إبتداء من السنة القادمة 2021, ويتضمن جلسات بحثية وندوات علمية وحوارات فكرية بالشأن الأمني والسياسي، الى جانب الأعلان عن جائزة هشام الهاشمي السنوية للبحوث والدراسات المتميزة في ذات الشأن. موضحا أن دعوات ستوجه الى أشهر مراكز الدراسات الاستراتيجية من داخل العراق وخارجه، ومؤسسات الدولة المعنية بالجانب الأمني والدفاعي والجامعات والشخصيات العراقية والشرق أوسطية والعالمية، فضلا على إعادة طباعة وتوزيع مؤلفات الهاشمي الصادرة وبحوثه المنجزة في مجال الأمن والجماعات الأرهابية وجمع وتوثيق ونشر مقالاته المنشورة. مضيفا ان المجلس يعكف الآن من خلال لجنة تحضيرية عليا للإعداد لهذا الملتقى الذي يعد أول منتدى من نوعه تشهده العاصمة بغداد.
ويعد الهاشمي من أبرز الباحثين والكتاب والمحللين العراقيين في مجال الأمن والتنظيمات المتشددة وصناعة السلام، وترك بصمات واضحة عبر سلسلة منشوراته في وسائل الاعلام العراقية والعربية والدولية، وخبير معتمد لدى أشهر الفضائيات والصحف العالمية. ولقي حادث إغتياله ردود فعل واسعة ومن مختلف الاوساط والمؤسسات منددة ومستنكرة لهذا الفقدان الفادح لواحد من صناع الرأي على مستوى العراق والعالم.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *