الخارجية تستدعي سفير تركيا وتسلمه مذكرة احتجاج

استدعت وزارة الخارجية العراقية يوم الخميس 16 / 4 / 2020 سفير تركيا لدى العراق على خلفية قصف طائرة تركية مخيماً للاجئين كورد من تركيا في مخمور بمحافظة نينوى ما أدى لمقتل امرأتين.
وقالت الخارجية في بيان ورد لشفق نيوز، إنها “استدعت السفير التركيّ لدى بغداد فاتح يلدز على خلفيّة قيام طائرة مُسيّرة تابعة للجيش التركيّ بخرق الأجواء العراقيّة، وقصف مُخيّم للاجئين قرب مدينة مخمور، وراح ضحيته سيدتان”.
وأضافت أن “وزير الخارجية محمد علي الحكيم وجه باستدعاء السفير التركي، وجرى اللقاء به من قبل وكيل الوزارة مؤيد صالح، وأبلغه بمُذكّرة الاحتجاج، مشدّداً على ضرورة إيقاف مثل هذه الانتهاكات الخطيرة، واحترام مبادئ حسن الجوار”.
وكانت الوزارة قد أصدرت بياناً في وقت سابق الخميس، أدانت فيه هذا الاعتداء، وعدّته انتهاكاً للسيادة العراقيّة، ومخالفة جسيمة للقانون الدوليِّ الإنسانيّ، وأحكام ميثاق الأمم المتحدة.
كما دعا البيان إلى احترام السيادة، والتعاون لضمان أمن الحُدُود، لافتاً إلى إنّ تلك الاعتداءات المُتكرّرة من قبل الجانب التركيّ لن تُساهِم في ضمان أمن تركيا، ولا تصبُّ في مصلحة الأمن، والاستقرار بالمنطقة.
وكانت خلية الاعلام الامني العراقية قد أفادت الأربعاء، بتعرض مخيم مخمور للاجئين لقصف عبر طيران مسير تركي.
وذكرت الخلية ان قيادة الدفاع الجوي رصدت خرقا للأجواء العراقية من خلال طائرة مسيرة تركية مسلحة بخط رحلة ( سندي – سواره – توكا – القوش – شمال مخمور ) بارتفاع 6 كلم وبسرعة 200 كلم / ساعة.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *