الصحة: تمديد الحظر الشامل يعتمد على خطورة الموقف وليس عدد الإصابات

عزت وزارة الصحة، السبت، اعتماد قرار الحظر الجزئي غدٍ الأحد لإعطاء الفرصة لتسهيل حركة المواطنين، وأصحاب المهن الحرة خلال النهار، فيما نوهت الى ان تمديد حظر التجوال الشامل أو رفعه يعتمدُ على خطورة الموقف وليس على عدد الإصابات.
وقال مدير عام الصحة العامة في الوزارة الدكتور رياض الحلفي إن “اعتماد قرار الحظر الجزئي يوم غدٍ الأحد وفق قرار اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنيَّة لمواجهة الجائحة يأتي لإعطاء الفرصة لتسهيل حركة المواطنين، وأصحاب المهن الحرة خلال النهار”.
وأضاف إنَّ حظر التجوال الشامل كان هدفه كسر سلسلة انتشار الفيروس للحد من انتقاله بين المواطنين بالسرعة الكبيرة، وفسح مجال أكبر للفرق الصحيَّة لتحديد المناطق الأكثر إصابة بالفيروس من أجل وضع خطة جديدة بعد انتهاء أسبوع الحظر الشامل، والعودة إلى تطبيق حظر التجوال الجزئي واعتماد خطة الحظر المناطقي على المدن التي سجلت أعلى الإصابات”.
ونوه الحلفي الى “وجود مقترحٍ أو رؤية تم تقديمها الى خلية الأزمة النيابيَّة لإبقاء حظر التجوال الشامل الى تموز المقبل، ولكن لم يجر اعتماده او التفاعل معه حتى الآن لأنها لم تصل الى مرحلة خطيرة تدفعها الى هذا الخيار”، مشيراً الى أنَّ “تمديد حظر التجوال الشامل أو رفعه يعتمدُ على خطورة الموقف وليس على عدد الإصابات، ولم يتم تنفيذ هذا المقترح بسبب عدم التوافق

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *